بعد عام من عملية تكميم المعدة تزيد كمية الطعام التى يمكن تناولها و يعود شعور الجوع بنسب متفاوتة

. و هنا يجب على المتكمم التأقلم مع المرحلة الجديدة. بعد عملية تكميم المعدة مباشرة يكفى قليل من عصير الفاكهة أو بضع رشفات من مشروب دافئ لكى يشعر المتكمم بالشبع.  و بعد أسبوعين من تكميم المعدة يمكنك تناول طبق صغير من الشوربة . و بعد شهر من تكميم المعدة يستطيع المتكمم تناول وجبة صغيرة جدا تتكون من قطعة  دجاج صغيرة أو ثمرة فاكهة مع كوب زبادى . أما بعد عام من تكميم المعدة فيستطيع المتكمم تناول وجبة صغيرة. فما الذى يجب فعله للحفاظ على الوزن الذى تحقق بفضل عملية تكميم المعدة و ما الذى يجب فعله لتجنب الزيادة فى الوزن ؟

  • تجنب المأكولات اللينة و ركز على الطعام الصلب: و هذا هو عكس ما كان المتكمم يفعله فى المرحلة الأولى بعد تكميم المعدة. فى الأسابيع الأولى يجب تناول الأكل اللين. و تمتلئ المعدة بمجرد تناول الطعام اللين . بعد شهور من تكميم المعدة تعود المعدة إلى حركتها الطبيعية. و تناول الطعام اللين لا يحقق الشبع، إنما يزيد الجوع. لذا يجب بدء الوجبة بتناول الأطعمة الصلبة. بإختصار تحول من تناول الطعام اللين إلى تناول الطعام الصلب.
  • البروتينات أولا: يجب أن تكون البروتينات محور الوجبات. من المهم أن تكون البروتيات أول طعام يتناوله الإنسان بعد تكميم المعدة لأنه يحتوى على قيمة غذائية عالية، و يحقق الشبع و يعطى الجسم طاقة. يحتاج الجسم 60 – 80 جرام بروتينات يوميا. و معظم الناس يحصل على حاجته من البروتينات فى الطعام دون الحاجة إلى مكملات غذائية.
  • تجنب النشويات: معظمنا يتناول الكثير من النشويات حتى بعد تكميم المعدة، لأنها تسبب الشبع. و علينا أن نعرف أن كل النشويات تتحول فى الجسم إلى سكر أو جلوكوز. و الفائض من الجلوكوز يتحول فى الجسم إلى دهون.
  • الإمتناع عن السناكس: السناك هى الوجبة الخفيفة بين الوجبات. و يجب الإمتناع عن تناول السناكس فهى تضيف سعرات حرارية و تزيد من حجم المعدة. و بسبب السناكس يصبح تناول الوجبات المتعددة عادة. الأفضل الإلتزام بتناول ثلاث وجبات . و الإمتناع عن تناول وجبات بين الوجبات.
  • تناول 8 أكواب من السوائل الخالية من السعرات الحرارية و الخالية من الصودا و الخالية من الكافيين. الماء هو أهم السوائل و تضم قائمة هذا النوع من السوائل الينسون و النعناع و الكركديه .
  • سجل الطعام: من المهم الإحتفاظ بسجل تفصيلى لما تتناوله من طعام خاصة بعد تكميم المعدة. كثير منا لا يعرف بالضبط كمية الطعام التى تناولها حتى يقوم بتسجيلها. لذا فإن تسجيل كل ما تتناوله لمدة أسبوع كامل يضع أمام عينيك حقيقة عاداتك الغذائية. و إذا إستطعت تسجيل كل ما تتناوله فسوف تلاحظ عددا من العادات التى يسهل عليك تغيرها. و فى كثير من الأحيان تحتاج لتغيير عاداتك الضارة قبل فوات الأوان.
  • الخطة الغذائية: من المفيد وضع خطة غذائية يومية حتى لا تقع فريسة للعادات الغذائية الضارة. حدد لنفسك موعدا للإفطار و إحسب السعرات الحرارية فى الإفطار قبل تناوله . أعد غذاءك فى الصباح أو على الأقل إختر غذاءك و حدد موعد تناوله. و لأن معظمنا يقع فريسة للأكل الليلى فيجب التمسك بعدم تناول الطعام بعد العاشرة مساء. و إذا جعت بعد ذلك فعليك فقط تناول الزبادى و الفاكهة.
  • ضع أمامك أو فى مخيلتك دائما الأطعمة و المشروبات الضارة . و إحتفظ بقائمة الأطعمة الممنوعة و على رأسها المياه الغازية و البطاطس بأنواعها و الحلوى و الشيكولاتة. و إذا تناولت يوما قطعة منها فعليك الإمتناع فى اليوم التالى. و يمكن تحديد يومين فى الأسبوع تستطيع فيهما تناول قليل من الممنوعات.
  • اللجوء إلى إستشارى تغذية علاجية: إستشارة طبيب تغذية علاجية متخصص سوف يفيدك كثيرا فى هذه المرحلة. يظن بعض المرضى أن العودة إلى إستشارى التغذية بعد إجراء عملية تكميم المعدة هة نوع من الفشل . و هذا غير صحيح. نجاح عملية تكميم المعدة على المدى الطويل يتطلب تصحيح العادات الغذائية. لذا فإن العودة إلى إستشارى التغذية و الإلتزام بالتغذية السليمة مهم جدا للإحتفاظ بنتائج عملية تكميم المعدة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *